كيف نزيد انتاجنا من العسل ؟؟ – دكتور / صبحى ابراهيم قاسم

كيف نزيد انتاجنا من العسل ؟؟
دكتور / صبحى ابراهيم قاسم
دكتوراة فى نحل العسل
==================================================
النحالون يتطلعون باستمرار لمعرفة أى جديد حول زيادة انتاج النحلة من العسل ، لقد جربنا عدة طرق وكانت النتائج جيدة بل ممتازة .
هذه التجارب رغبنا أن ننقلها إليكم لتعم الفائدة .
وبداية وقبل الدخول بالموضوع نشرح المبدأ النظرى الذى اعتمد كقاعدة فى التجارب العملية ولنبحث الموضوع محولا إلى أسئلة وأجوبة .
مثلث إنتاج العسل
مـقــدمــة:
كثيرا ما يلاحظ النحال اختلاف إنتاج منحله عن منحل مجاور له على الرغم من وقوع المنحلين تحت نفس الظروف، و كذلك يختلف إنتاج بعض طوائف المنحل عن طوائف أخرى من نفس المنحل، وأيضاً هناك الكثير من المعوقات التي تعوق تربيه النحل في بعض المناطق. كل ما سبق من استفسارات هامه سوف ألخصها في هذا المقال فيما يسمى بمثلث إنتاج العسل.
الشكل العام لمثلث إنتاج العسل:
هذا الشكل المبسط يوضح لنا كافه العوامل المرتبطة بإنتاج العسل و غيره من أساسيات تربيه النحل وعلى مربى النحل الجيد أن يكون ملم الماما تاما بذلك المثلث.
شرح مثلث إنتاج العسل:
و يقصد بالمنطقة : ( مدى توافر مصادر الرحيق بها- ما هى مواسم الإزهار المتاحة بها على مدار العام – مستوى التهوية التي يتوافر بها – كفاءة المنطقة أثناء تشتية نحل العسل – سهولة المواصلات من وإلى المنحل- مدى توافر عامل الأمأن بالمنطقة- مدى البعد عن ما يزعج النحل- أن لا تكون مأوى لأعداء النحل).
و يقصد بالنحل: (عدد الخلايا المتوفرة بالمنحل – سلاله النحل التي يتم تربيتها – هل يوجد تنافس مع مناحل أخرى مجاورة- مدى قوه الطوائف المرباة).
و يقصد بالنحال: (الخبرة في إدارة الطوائف – الإمكانيات المادية لتغذية وشراء أدوات وعلاجات النحل- الإلمام بفنيات تربية نحل العسل).
و يأتي في منتصف المثلث الأمراض و الأعداء: و ذلك لأن الأمراض والأعداء هي محصلة الثلاث عوامل السابقة، فلمنطقة المنحل دور في انتشار أعداء وأمراض النحل وكذلك لسلالة النحل دور هام في مقاومة الأمراض و الأعداء من عدمه و للنحال دور هام في علاج طوائفه و حمايتها من خطر الدبابير.
من خلال مثلث إنتاج العسل نستطيع الآن أن نجيب على الاستفسارات المختلفة التي قد ترد إلى ذهن النحال مثل:
ما السبب في اختلاف إنتاجية مناحل المنطقة الواحدة؟
بالنظر إلى المثلث السابق سوف نستبعد عامل المنطقة لأن المنطقة موحده للمنحلين، و بذلك يكون السبب الرئيسي في اختلاف إنتاجية مناحل المنطقة الواحدة يرجع إلى النحل أو النحال أو انتشار الأمراض والأعداء.
ما السبب في اختلاف إنتاجية منحلين بكل منهما 50 طائفة من نفس السلالة و في نفس المنطقة؟
في هذه الحالة و بالرجوع إلى مثلث إنتاج العسل نجد أن الاختلاف الأساسي سوف يعود إلى النحال وما لديه من خبرات وفنيات و إمكانيات مادية ومدى انتشار الأمراض والأعداء.
ما السبب في اختلاف إنتاجية منحلين بكل منهم 50 طائفة ومن نفس السلالة وفي نفس المنطقة ويديرهم نفس النحال؟
بالنظر إلى مثلث إنتاج العسل نجد أن السبب الرئيسي سوف يعود إلى الاختلاف في اصابه الطوائف بالأمراض و اعداء النحل و كذلك التفاوت البسيط بين أفراد السلالة الواحدة.
ما هو السبب في اختلاف إصابة طوائف منحلين في نفس المنطقة بأمراض النحل؟
بالنظر إلى مثلث إنتاج العسل سوف نجد أن السبب الرئيسي يعود إلى النحل او النحال ذاته. فالاختلاف سلاله النحل و خبره النحال و مدى مهارته في التعامل مع الطوائف المصابة دورا كبيرا في الحد من و القضاء على أمراض نحل العسل.
ما هو السبب في انخفاض إنتاجية المناحل في الدول العربية عن الدول الغربية؟
الاجابه ببساطه تتمثل في مثلث إنتاج العسل. فنجد أن هناك اختلاف في المنطقة من حيث الظروف البيئية و مدى توافر مصادر الرحيق وإذا نظرنا إلى العامل الثانى وهو النحل نجد أيضا هناك اختلافات كبيرة بين السلالات في الوطن العربي والدول الغربية وكذلك في عدد الطوائف وقوتها ومدى تنافس الطوائف على المساحات المزهرة وإذا نظرنا إلى عامل النحال سوف نلاحظ أن هناك اختلافات كبيره من حيث عنصر الإمكنيات و طرق النحال في التعامل مع الأمراض و اذا نظرنا إلى قلب المثلث سوف نجد ايضا أن هناك اختلافات بين انتشار أعداء وأمراض النحل بين الوطن العربي والدول الغربية.
كيف يستطيع النحال أن يزيد من إنتاج العسل ؟
بالتحكم في عوامل المثلث يستطيع النحال أن يزيد من إنتاج طوائفه حيث يمكنه أن يحسن من السلالة المرباة لديه و كذلك يزيد من عدد الطوائف والأهم هو حسن اختيار المنطقة وأن يقل فيها التنافس مع مناحل مجاورة بالإضافة لذلك عليه أن يحسن في معامله النحل من حيث التغذية و العلاجات و أن يزيد من قدراته الشخصية و ذلك عن طريق القراءة والاطلاع و أن يزيد من مهارات في إدارة الطوائف على مدار العام وسيكون محصلة ذلك هو زيادة الإنتاج .
وبشكل عام فأن مثلث إنتاج العسل يمكن أن يتحول إلى معادلات رياضيه يستطيع النحال أن يتنبأ من خلاله على مستوى الطوائف و الإنتاجية المستقبلية لها
العوامل المؤثرة على إنتاج عسل النحل :
افترضت الدراسة وجود عدد من المتغيرات التفسيرية تفترض تأثيرها على الطاقة الإنتاجية لخلايا عسل النحل , وقد تمثلت تلك العوامل في العمالة البشرية، كمية الغذاء من السكر ، المستلزمات العلاجية ، الأصول الثابتة من الخلايا ، أدوات النحل ، سلالات النحل ، الأساسات الشمعية، التغذية البروتينية، الكفاءة الإدارية والتي أمكن التعبير عنها بكل من المستوى التعليمي والعمر وعدد سنوات الخبرة كمتغيرات
س1 – ما هى الخلية المنتجة للعسل ؟
الجواب : هى الخلية القوية والعامرة بالشغالات فى موسم الفيض بحيث لا يقل عدد شغالاتها عن (70000) الف شغالة فأكثر ، طبعا مثل هذه الطائفة تكون على رأسها ملكة ممتازة تبيض يوميا حوالى (1000-2000) بيضة .
س2 – ما هى القاعدة العلمية لزيادة الإنتاج ؟
الجواب : إيقاف البيض لمدة معينة ولوقت مناسب – تقليل عدد الحضنة – زيادة الإنتاج .
س3 – هل هناك مزيد من الشرح ؟
الجواب :
أ- من المعروف أن الشغالة وهى يرقة تستهلك (0.5)جم رحيق / يوميا لتنمو وتكبر .
ب- متوسط الطور اليرقى (الحضنة المفتوحة) = أيام للشغالات .
جـ – الخلية القوية تحوى على الأقل (5000) يرقة يوميا .
د- الحضنة المفتوحة تحتاج إلى = 5000× 0.5 = 2500 جم / يوميا .
هذه الكمية تعادل 75% من كمية الرحيق التى يجلبها النحل يوميا .
إضافة لذلك وفى نهاية الموسم ستتحول اليرقات لشغالات ويزيد عدد الجيش فى الطائفة ويزيد عدد اليرقات وستقضى على الربع الباقى من الرحيق المجنى يوميا .
النتيجة :
إن الخلية القوية سيكون انتاجها ضئيلا ، وهذا يحدث مع كثير من النحالين ، وأخيرا ما هو الحل ؟
طرق عملية نذكر منها :
يقول العالم الشهير كونيبى (لا عسل بدون حاجز ملكات) .
إن حاجز الملكات يزيد من إنتاج العسل وكيف ذلك ؟
حاجز ملكات افقى قفص حاجز ملكات.
عندما يأتى موسم الجنى فى أية منطقة يمتنع النحال عن تفريغ بيت التربية ويضع فوقة حاجز ملكات فيصبح بيت التربية مليئا بإطارات الحضنة أو العسل إلى الحد الذى يؤدى بالملكة أن تضع عددا قليلا من البيض ولا تستطيع الصعود لأعلى بسبب حاجز الملكات فيقل عدد اليرقات (الحضنة المفتوحة) فتخف التغذية ويتحول العدد الأكبر من الشغالات لفرقة الجانيات ، بمعنى آخر يتحول عدد كبير من الشغالات من نحل البيت (house bees) إلى نحل الحقل (Field bees) وبذلك نحقق :
1- زيادة الجنى بسبب كثرة نحل الحقل .
2- انخفاض استهلاك العسل بسبب قلة نحل البيت .
3- طريقة ديمارية Demaree :
ديماريه هذا وضع طريقته قاصدا منها (منع التطريد) ونحن نستخدمها هنا مع تعديل بسيط لزيادة الإنتاج وملخصها كالتالى :
نختار الخلايا القوية جدا والمحتوية سبعة إطارات حضنة فنرفع إطارات الحضنة ما عدا واحدا نبقيه فى بيت التربية مع الملكة ثم نضع حاجز ملكات فوق بيت التربية ، ثم نضع عاسلة فوق الحاجز وفيه الإطارات المرفوعة بعد أن نكمل صندوق التربية بإطارات أساس … ماذا سيحدث ؟
من الطبيعى أن تتجه الشغالات للطابق الثانى لتغذية اليرقات ولا يبقى فى بيت التربية (سوى القليل من الشغالات ) للعناية بالملكة والحضنة القليلة التى معها .
خلية نحل قوية. لملكة النحل وسلالتها دور مهم فى زيادة انتاج العسل.
ماهى النتيجة ؟ (عصفورين بحجر واحد) .
1- الملكة ستخفف من وضع البيض ، فتقل اليرقات بصورة طبيعية ، فتتجه الشغالات لجنى العسل وتضعه بالعيون التى كانت مملوءة حضنة فتعطى زيادة ممتازة بالعسل .
2- ومع مرور الوقت يكبر عش الحضنة بالصندوق السفلى دون أن يحاول النحل التطريد وهى الفائدة الأساسية للطريقة .
ونشير إلى أن هذه العملية تجرى قبل موسم الفيض بعشرة أيام .
3- الطريقة الثالثة (تجديد الملكات مع بداية موسم الفيض) :
يقول العالم المشهور دوليتل “أعطنى ملكة جيدة أعطيك محصولا جيدا” .
الربح هنا ربحان كما فى الطريقة الثانية السابقة الذكر .
الربح الأول : تغيير وتجديد الملكة والتخلص من الملكات المسنة والمريضة والشرسة وقليلة الإنتاج .
الربح الثانى : إيقاف تربية الحضنة المفتوحة (اليرقات) بسبب غياب الملكة خلال فترة التبديل التى تستغرق :
1- (17-30) يوما إذا كان التبديل طبيعيا ودون إدخال ملكة ملقحة .
2- (5-10) أيام إذا كان التبديل صناعيا (إدخال ملكة) .
الفترات السابقة كافية لكى يجنى النحل مافية الكفاية بغياب الحضنة فى هذه الفترة من الرحيق .
النتيجة : محصول جيد جدا من العسل .
اطار به عسل ناضج جاهز للفرز. الطائفة القوية هى رأس مال النحال .
4- الطريقة الرابعة (تيتيم الخلية مؤقتا) :
قبل موسم الفيض بعشرة أيام نحجر على الملكة ونضعها داخل الخلية بإطار واحد فيه حضنة مفتوحة ولمدة (20) يوما أو أقل .
النتيجة : تختم الشغالات اليرقات وتتفرغ لجنى العسل مع بداية الموسم .
5- الطريقة الخامسة (ثلاثية الفوائد) :
خاصة بالخلايا ذات الطابقين والمزدحمة بالحضنة والشغالات :
1- منع التطريد .
2- تغيير الملكة .
3- زيادة الإنتاج .
العمل :
1- نضع حاجز ملكات بين الطابقين ولمدة / 4 / أيام .
2- نرفع الصندوق الذى توجد فيه الملكة أو نستدل على وجودها بوجود البيض فى الأقراص.
3- الصندوق عديم الملكة نصعه على القاعدة (الطبلية) وندخل عليه ملكة جديدة أو بيت ملكى ناضج ، ونضع فوقه عاسلة بأقراص شمعية أساس أو مشغولة ونغطى العاسلة بحاجز ملكات.
4- نضع الصندوق الذى فيه الملكة القديمة (العاسلة المغطاه بحاجز) .
5- يستغنى عن الملكة القديمة عند استمرار الملكة بالبيض لمدة اسبوعين وبعد ذلك يزال حاجز الملكات .
النتيجة :
1- منع التطريد .
2- تغيير الملكة .
3- زيادة الإنتاج .
ملاحظات هامة :
1- علينا مراقبة الطوائف وإزالة بيوت الملكات المبنية من قبل الشغالات باستمرار وهدمها .
2- نؤكد أن فترة إيقاف البيض أو تقليله ليس كما يفهم البعض دائمة بل فترة قصيرة ومحدودة.
3- الخلية المذكرة (وكما هو معروف لدى كثير من المربين تجمع كميات كبيرة من العسل والسبب واضح هو القاعدة السابقة) .
4- نذكر بدورة حياة شغالة نحل العسل التى تستمر 21 يوما :
بيضه ــــ يرقات (حضنة مفتوحة) ــــ عذراء (حضنة مغلقة) ــــ حشرة كاملة
3 أيام 5 أيام 13 يوما
5- الطرق المذكورة يوصى بها فى المواسم الغزيرة القصيرة .
6- التغذية السكرية غير المدروسة والعشوائية تؤدى لتكوين جيش كبير من الشغالات وحضنة كثيرة وفائدة نهائية قليلة من العسل . عندما توضع هذه الطوائف بمواسم الفيض ما تجنيه تستهلكه وتفسير ذلك أضحى واضحا .
دكتور / صبحى ابراهيم قاسم
دكتوراة فى نحل العسل
#ملكات #شمع_النحل #ادوات_نحاله #طرود
#عسل #غذاء_ملكي #حبوب_لقاح #بروبوليس
#استشاره_نحليه
#مركز_ابحاث_مناحل_الشفاء

About danyelobeid

I have a PhD in agriculture. I am interested mostly in bees, beekeeping practices and environmental issues.
هذا المنشور نشر في Uncategorized. حفظ الرابط الثابت.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s